لا شك أن التحذيرات الأخيرة التي أصدرتها السفارتين الأمريكية والكندية لرعايها بعدم التواجد في أماكن التجمعات يوم 9 أكتوبر في مصر أحدثت حالة من القلق والجدل في الشارع المصري، علق الإعلامي المصري ” عمرو أديب ” على هذه التحذيرات الأخيرة، مؤكداً أنه يحترم هذه التحذيرات ويقدر المخابرات الأمريكية والكندية حيث خوفهم على رعاياهم في البلاد الأخري.
صرح ” أديب  ” خلال برنامجه ” كل يوم ” المذاع عبر قناة “أون” الفضائية أن الرئيس الأمريكي ” باراك أوباما ” لا يقدر الرئيس المصري ” عبدالفتاح السيسي ” وأن الإدارة الأمريكية لا تضع أي إهتمام لمصر قائلاً : “نعم أوباما مابيطيقش السيسي”، لكنه أكد أن الولايات المتحدة الأمريكية تعي جيداً قيمة مصر العظيمة ودورها المحوري في المنطقة.