أكد رئيس البرلمان الإفريقى روجيه نكودو دانج أن الرئيس عبد الفتاح السيسى يمتلك رؤية متطورة تجاه دور البرلمانات فى تنمية الدول الإفريقية ورفاهيتها وشغل الوضع الذى يليق بالأفارقة في المجتمع الدولي، مثمنا غاليا رؤية الرئيس السيسى الجديدة تجاه إفريقيا والتى تتجسد فى اهتمامه بقارته وانتماء شعبه لهذه القارة التى تسير بخطى جيدة ومتوازنة على طريق التنمية.

وقال رئيس البرلمان الإفريقي – فى تصريحات للصحفيين – إن البرلمان الإفريقي حرص على مشاركة مصر احتفالاتها بمرور 150 عاما على إنشاء برلمانها، واصفا ذلك الحدث بأنه "مهم على المستويين الإفريقي والمصري".

وأضاف أن كافة الدول الإفريقية حريصة على مشاركة مصر احتفالاتها بذلك الحدث الكبير المتمثل فى مرور 150 عاما على إنشاء البرلمان المصري الذى يعد أحد أعرق البرلمانات فى العالم، مشيرا إلى أن برلمانات إفريقيا تلقت دعوة من الرئيس السيسي لعقد اجتماعاتها بشرم الشيخ.

وأشار إلى أن أكثرمن 50 دولة بالاتحاد الإفريقي فخورة بوجود برلمان عريق مثل البرلمان المصري، منوها إلى أن مصر تتمتع بحياة وخبرة برلمانية متميزة وحافلة.

وقال إن البرلمانات الإفريقية تثمن غاليا دعوة الرئيس السيسى إليها لعقد اجتماعاتها بشرم الشيخ، مشيرا إلى أن وجود زعماء أفارقة مثل الرئيس السيسى يسهم فى تعزيز وصول أصوات القارة الإفريقية إلى المجتمع الدولي، وقد رأينا ذلك خلال كلمته التي ألقاها في مجلس الأمن الدولي بوصفه أحد أبناء إفريقيا.