أكد الإعلامي تامر أمين، أن هناك أمر مريب وراء تحذيرات سفارات أمريكا وكندا وبريطانيا لرعاياها من وجود مخاطر أمنية محتملة، موضحا أن تلك التحذيرات ليست لله ولا الوطن وهناك رائحة كريهة وراء تلك التحذيرات.
وقال في برنامجه “الحياة اليوم”، المذاع على شاشة “الحياة،” اليوم السبت، إن تلك السفارات لم تعلن عن سبب التحذيرات لرعاياها، مضيفا أن السفارة الأمريكية أبلغت مواطنيها في القاهرة بشكل غير معلن منذ يوم الأربعاء الماضي وهو ما ذكرته المدارس الأجنبية التي بها مدرسين أمريكيين، حيث أخبروا الطلاب أنهم لن يحضروا للمدارس التي يعملون بها غدًا.

وعلق بقوله “مش بقولك الريحة مش تمام”.