تفقد اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، المركز الدولى للمؤتمرات، والذى من المنتظر أن يعقد به غدًا احتفالية مرور 150 عامًا على البرلمان وذلك بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

كما تفقد وزير الداخلية، مع عدد من قيادات الوزارة، القاعة الرئيسية التى سيقام عليها الاحتفال غدًا.

وتستعد مصر لاستقبال وفود برلمانية من كل دول العالم للاحتفال غدًا، الأحد، بمرور 150 عامًا على بداية الحياة النيابية في مصر، حيث إنه تم توجيه الدعوة إلى أكثر من 400 شخصية سياسية عالمية، وكان من المقرر أن تعقد الاحتفالية في المقر الرسمي للبرلمان، لعرقلته، ولكن هذا العدد الكبير لن تستوعبه القاعة الرئيسية للبرلمان، ما أدى إلى الإعلان عن إقامة الاحتفالية في شرم الشيخ.

ومن المنتظر أن يلقي الرئيس عبد الفتاح السيسى كلمة أثناء الاحتفالية يوجه فيها عدد من الرسائل للعالم، وتؤكد على أمن وأمان مصر وسيشارك كذلك في مساء نفس اليوم في حفل عشاء تكريماً للضيوف ونواب البرلمان المصري وكبار الشخصيات، كما يشهد الرئيس السيسي مع الحضور حفلاً فنيًا تنظمه دار الأوبرا المصرية.