قال الفنان يوسف إسماعيل مدير المسرح القومي إن المسرح علم مساء الخميس 6 أكتوبر بوجود السفير الإسرائيلي بين جمهور العرض المسرحي ''ليلة من الف ليلة'' للنجم يحيي الفخراني، مضيفا أن السفير توجه فور وصوله إلي شباك التذاكر وقام بنفسه بحجز عدد من المقاعد علي نفقته الشخصية، ولم يتم التعامل معه بأي شكل استثنائي مؤكدا عدم استقباله أو توجيه التحية له، وصولا إلي قيام السفير بمحاسبة عمال كافيتريا المسرح علي ما تناوله من مشروبات دون تدخل من قبل إدارة المسرح.

وأكد "إسماعيل" عدم صحة ما تداوله البعض بشأن الترحيب بالسفير مشددا :''إدارة المسرح حرصت علي تجاهله تماما''.

وأضاف يوسف إسماعيل: حرصت وفور انتهاء العرض مباشرة علي تهنئة جمهور العرض والشعب المصري بذكري انتصار اكتوبر وهو ما تفاعل معه الجمهور بالتصفيق الشديد، وهو ما دفع السفير إلي مغادرة المسرح بشكل سريع.

وقال إسماعيل إنه أبلغ وزير الثقافة ورئيس قطاع الإنتاج الثقافي ورئيس البيت الفني للمسرح بالواقعة فور علمى بها، وكان الاتفاق علي تجاهل وجوده تماما، وتمرير الليلة بشكل عادي.

ولفت اسماعيل أن الفنانين العاملين بالعرض كانت لديهم رغبة في الاعتذار عن تقديم العرض في حضور السفير الإسرائيلي، ولكننا وجدنا ضرورة احترام وتقدير جمهور العرض الذي حرص علي حضور العرض في هذه الليلة، ووجدنا أهمية الاحتفال معه بالذكري 43 لانتصارات أكتوير المجيدة.