أعلن مجلس الوزراء التونسي أن الزيارة التي سيقوم بها رئيس الحكومة يوسف الشاهد إلى الجزائر على رأس وفد حكومي تهدف إلى فتح آفاق التعاون بين البلدين في أكثر من مجال، وتدعيما لروابط العلاقات المتميزة بين الشعبين التونسي والجزائري.

وذكرت تقارير صحفية تونسية، اليوم السبت، أنه سيرافق رئيس الوزراء التونسي كل من وزراء الخارجية والدفاع والاستثمار. ومن المتوقع أن يلتقي الشاهد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ورئيس الحكومة الجزائرية عبد المالك سلال.

وكان الشاهد قد التقى أمس سفير الجزائر بتونس عبد القادر حجار في إطار الإعداد للزيارة، حيث عبر السفير الجزائري عن ارتياحه للعلاقات المتميزة الاستراتيجية والاستثنائية التي تربط الشعبين والبلدين الشقيقين في مختلف المجالات