بدأ راينهولد برندر مهام منصبه كقائم بأعمال سفير وفد الاتحاد الأوروبي لدى مصر لحين تعيين سفير جديد، وكان قد انضم برندر لوفد الاتحاد الأوروبي في مصر منذ ثلاثة أعوام اعتبارا من أول سبتمبر 2013 كنائب رئيس الوفد.

وقد تولى برندر في مرحلة سابقة مسؤوليات منصبه كأحد أعضاء اللجنة الأوروبية وجهاز العمل الخارجي الأوروبي في بروكسل حيث تقلد مسؤوليات العلاقات الثنائية للاتحاد الأوروبي مع دول الشراكة الشرقية (أوكرانيا، وجمهورية مولدوفا، وبيلاروسيا، وأرمينيا، أذربيجان، وجورجيا).