أعلن المرصد السورى لحقوق الإنسان، اليوم السبت، ارتفاع حصيلة ضحايا القصف السورى والروسى على مدينة حلب وريفها منذ انهيار الهدنة فى الـ19 من الشهر الماضى إلى 497 قتيلا.
ونقلت قناة (الحرة) الأمريكية عن المرصد قوله أن من بين القتلى 97 طفلا و40 امرأة وإصابة أكثر من 1200 شخصا بجروح جراء الغارات الروسية والسورية.
وكانت لجان التنسيق المحلية السورية المعارضة قد أفادت، فى وقت سابق اليوم، بأن حصيلة قتلى أمس الجمعة جراء عمليات القصف والاشتباكات فى أنحاء متفرقة من سوريا بلغت 45 شخصا.
ومن المتوقع أن يصوت مجلس الأمن الدولى، فى وقت لاحق من اليوم، على مشروعى قرارين أحدهما روسى والآخر فرنسى بشأن الأزمة فى حلب، فى حين أعلنت موسكو عزمها نقض القرار الفرنسى الذى يدعو إلى وقف الغارات على المدينة وفرض حظرا للطيران فوقها.