شنت الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة، بالتنسيق مع الفروع الجغرافية بمديريات الأمن، حملة موسعة لتحقيق الرقابة على الأسواق ومكافحة كافة صور الغش التجارى.

واستهدفت الحملة -التى شنت تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية على مدى 24 ساعة- تكثيف الرقابة التموينية على الأسواق، لمحاربة الغلاء والاحتكار وضبط الأسعار، والحفاظ على استقرار كافة السلع والمواد التموينية والبترولية، وضبط حركة الأسواق، وذلك لتخفيف ورفع العبء والمعاناة عن كاهل المواطنين.

وأسفرت جهود الحملة عن ضبط 9 قضايا مواد بترولية ضبط خلالها 47 ألفا و471 لتر بنزين وسولار، و15 قضية اسطوانات بوتاجاز بمضبوطات بلغت 1333 اسطوانة، و9 قضايا دقيق مدعم وأقماح بمضبوطات بلغت 72 طنا و200 كجم، و62 قضية مخالفات مخابز، و33 قضية فى مجال الإتجار غير المشروع بالسلع التموينية المدعمة، و63 قضية فى مجال الغش التجارى، و406 قضايا فى مجال المحلات العامة، الشهادات الصحية، عدم الإعلان عن الأسعار، بيع بأزيد من السعر والباعة الجائلين.

كما أسفرت جهود الحملة عن ضبط 29 قضية فى مجال اللحوم والطيور والأسماك بمضبوطات بلغت طنا، و43 قضية فى مجال بيع السجائر بأزيد من السعر الرسمى، و5 قضايا فى مجال السلع مجهولة المصدر، و5 قضايا فى مجال الأعلاف والأسمدة بمضبوطات بلغت 25 طنا و900 كجم أعلاف وأسمدة زراعية و5 قضايا فى مجال بيع كروت الشحن بأزيد من الأسعار الرسمية، وتحررت عن تلك الوقائع المحاضر اللازمة وأخطرت النيابات المختصة لمباشرة التحقيق.