حذرت الأرصاد الجوية الأمريكية،من اجتياح العاصفة الاستوائية «ماثيو» ساحل ولاية «نورث كارولاينا»،بينما قد يصل الإعصار في خليج المكسيك إلى ولاية فلوريدا في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وأفاد المركز الوطني للأعاصير في «ميامي» بأنه من المتوقع أن يشتد المنخفضان الاستوائيان المجهولين حتى الآن،والمقترح أن يطلق عليهما اسمي «هيرمين» و«إيان»، إلى درجة العاصفة الإستوائية، يوم الثلاثاء.

وجاء التحذير من العاصفة الاستوائية في نورث كارولاينا،بينما تبلغ سرعة الرياح في المنخفض الاستوائي بالمحيط الأطلسي 55 كيلومترا في الساعة ومن المتوقع أن يمر بمنطقة أوتر بنكس في ساعة متأخرة اليوم الثلاثاء ثم يتحول سريعا إلى البحر.

وكان من المتوقع أن تواجه ولاية فلوريدا خطرا في وقت لاحق هذا الأسبوع من منخفض استوائي ألقى بأمطار غزيرة على غرب كوبا بينما كان يشق طريقه إلى شرق خليج المكسيك.

وقالت الأرصاد الجوية إن المنخفض قد يصل إلى البر، يوم الخميس، قرب ساحل الخليج بشمال فلوريدا ثم يمر عبر ولاية جورجيا ويؤثر على نورث كارولاينا وساوث كارولاينا في طريقه إلى المحيط الأطلسي.