أعلن الدكتور أحمد الشعراوى عميد معهد الكبد بالمنوفية أن المعهد سينظم احتفالية بمرور 25 عامًا على زراعة الكبد، وأول زراعة كبد للأطفال، وذلك بالاحتفال بالأطفال الذين أجريت لهم عمليات زراعة كبد فى عيد الطفولة المصرى الموافق 23 نوفمبر المقبل بالمعهد.
وأضاف الشعراوى أنه تم إجراء 57 عملية زراعة كبد للأطفال و288 زراعة كبد للكبار، بعد توقف دام 10 سنوات نتيجة أن البنية التحتية غير مكتملة مثل عدم توافر الرعاية المركزة والتمويل ،مشيرا إلى أن جميع العمليات تجرى بالمجان للكبار والصغار رغم أن تكلفة العملية تصل لـ 250 ألف جنيه، والمعهد يتكفل بها من المتبرعين للمعهد ويتم إجراء عمليات للأطفال من سن 6 شهور إلى 17 عامًا .
وأوضح عميد معهد الكبد بالمنوفية، أن زراعة كبد الأطفال يكون نتيجة عيوب خلقية يولد بها الطفل، وأنه قد يكون نتيجة أمراض مناعية وفيروسات كبدية موضحا أن بعض الأطفال قد يصابون بفيروس بى أو سى عدوى من الأب أو الأم أو نتيجة ماكينات الحلاقة، مشيرًا إلى أن معهد الكبد القومى بجامعة المنوفية الوحيد الذى يقوم بإجراء تحليل بى وسى ار لأكياس الدم قبل نقلها للمريض للتأكد من خلوها من فيروسى.