تقدَّم المحامي طارق محمود، اليوم الأربعاء، ببلاغٍ إلى النائب العام المستشار نبيل صادق ضد رابطة مشجعي "أولتراس أهلاوي" في واقعة اقتحام فرع النادي الأهلي بمدينة نصر، والاعتداء على لاعبي الفريق الأول لكرة القدم.
قال البلاغ - الذي حمل رقم 10797 لسنة 2016 - : إن المشجعين تعدوا بالسباب على بعض قيادات الدولة والمؤسسة العسكرية والشرطية وهو ما أدَّى إلى حدوث حالة من الهلع والزعر وإحداث إصابات في بعض لاعبي الفريق وإحداث إتلافات بمنشآت النادي.
وأكَّد "مقدم البلاغ" أنَّ "مجموعات الأولتراس المقدَّم ضدهم البلاغ والصادر ضدهم حكم نهائي وبات باعتبارهم كيانًا إرهابيًّا سبق لهم ارتكاب هذه الاعتداءات، ما اعتبره يؤسِّس لارتكاب جرائم فيما بعد، إضافةً إلى أنَّ ارتباط هذه الروابط المصنفة كتنظيم إرهابي تعد مهددة للأمن القومي وهي بمثابة أداة في يد الجماعة الإرهابية لتنفيذ مخططها لإشاعة الفوضى والاضطرابات ونشر الفزع والرعب في البلاد".
وطالب البلاغ بإجراء تحقيقات عاجلة وفورية في وقائع البلاغ المقدم وإصدار أمر ضبط وإحضار الأشخاص المقدم ضدهم البلاغ وطلب تحريات الأمن الوطني عن مرتكبي الواقعة والمحرضين عليها وإرفاق الفيديوهات المقدمة كدليل إدانة للمقدم ضدهم البلاغ جميعًا.
اقتحمت عناصر من الأولتراس، أمس الثلاثاء، تدريب فريق كرة القدم بالنادي الأهلي بمدينة نصر؛ تعبيرًا عن غضبهم من سوء النتائج في الفترة الأخيرة، وذلك عقب الخروج من بطولة دوري أبطال إفريقيا من دور المجموعات، وخسارة نهائي كأس مصر أمام الغريم التقليدي نادي الزمالك، بثلاثة أهداف مقابل هدف.
واعتدت عناصر الأولتراس على بعض لاعبي الأهلي، لا سيَّما عمرو جمال الذي أصيب بجرح قطعي في البطن، وحسام غالي قائد الفريق.