بدأت منذ قليل، محكمة أحداث الطفل، المنعقدة بمحكمة شمال القاهرة الابتدائية، اليوم السبت، أولى جلسات محاكمة 4 أطفال منتمين لرابطة أولتراس أهلاوى، والذين تم إلقاء القبض عليهم بعد محاولة اقتحام النادى الأهلى خلال مباراة لكرة اليد .
وتقدم أنس سيد، دفاع المتهمين، ببعض الطلبات أمام هيئة المحكمة، تتمثل فى الاستعلام عن أن المباراة محل الواقعة، كان سيتم السماح لحضور الجمهور، كما طالب بضرورة تفريغ الكاميرات المحيطة بمحل الواقعة والنادى الأهلى، لبيان حدوث تجمهر من المتهمين من عدمه أو تظاهر دون ترخيص .
وطالب "أنس" خلال الجلسة، الاستعلام من إدارة النادى الأهلى عن حقيقة تعرض النادى لعملية اقتحام من قبل المتورطين بالقضية .
يذكر أن المتهمين فى القضية كل من على عبد الرحمن على، وعبد الرحمن أيمن على، وأشرف محمد، وسيف الدين محمود رفاعو، وكانت أسندت النيابة للمتهمين عدة تهم أهمها التظاهر بدون ترخيص والتجمهر، والاعتداء على قوات الأمن، وقطع الطريق، ومحاولة اقتحام مقر النادى الأهلى .
يذكر أن نيابة وسط القاهرة، قد أحالت 15 من جماهير الأهلى للمحاكمة أمام جنح قصر النيل، وإحالة 4 أطفال لمحكمة الطفل فى المحضر رقم 14737 لسنة 2016، جنح قصر النيل .