قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم السبت، برئاسة المستشار حسن فريد، بالإعدام شنقا للمتهم محمد فهيم، والسجن المؤبد لـ8 متهمين، والسجن المشدد 15 عاما لـ11 متهما فى جلسة إعادة محاكمتهم، لاتهامهم بتكوين خلية إرهابية لاستهداف الأقباط ومؤسسات الدولة بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ"خلية الزيتون الإرهابية"، كما قضت بعدم جواز نظر الدعوى لـ5 من المتهمين .
والمتهمون الصادر بحقهم حكما بالسجن المؤبد هم: محمد صلاح، خالد على، أحمد عادل، هانى عبد الحى، محمد السيد، أحمد فرحات، أحمد ناصف، إبراهيم السيد.
والمتهمون الصادر بحقهم حكما بالسجن المشدد 15 عاما هم: مصطفى نصر، أحمد سعد، سامح محمد، أحمد عزت، محمد رضوان، محمد محسن، تامر موسى، سيد حسن، محمد موسى، عبد الله عبد الصمد.
عقدت الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد، وعضوية المستشارين عصام أبو العلى وفتحى الروينى وسكرتارية أيمن القاضي ووليد رشاد .
ويواجه المتهمون تهم تأسيس جماعة إرهابية استهدفت الأقباط والسائحين الأجانب فى مصر، ورصد خطوط البترول وتحركات السفن فى قناة السويس للاعتداء عليها، وصناعة دوائر كهربائية لاستخدامها فى أعمال عنف داخل البلاد، وقتل 4 أقباط والشروع فى قتل 2 آخرين، داخل محل بيع مصوغات ذهبية بحى الزيتون .