أكد حسام غالي قائد الفريق الكروى بالأهلي، أنه لم يصدر أي بيانات بشأن الأحداث التي شهدها المران أمس الثلاثاء.
وقال غالى: لا أملك حسابا عبر موقع “انستجرام” ولا أعرف شيئا عن البيان.
وأشار غالي إلى أنه لن يتخذ أي قرارات انفعالية فيما يخص مستقبله مع الكرة.
يذكر أن صفحة تحمل اسم غالي خرجت بتصريحات منسوبة على لسانه تؤكد اقتراب رحيله وإعلان اعتزاله بعد الاعتداء عليه لفظيًا من ألتراس أهلاوي في أحداث اقتحامهم تدريبات الفريق، أمس الثلاثاء.