قال مسؤول بالمخابرات الأمريكية، أمس الجمعة، إن روسيا تنقل صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية إلى كالينينجراد وهي جيب روسي صغير بين بولندا وليتوانيا، وذلك في تأكيد لتقارير إخبارية نشرت في إستونيا.
وأوضح المسؤول الذي اشترط عدم ذكر اسمه أن نوايا روسيا من نقل الصواريخ من طراز اسكندر- إم، الذي يصل مداه إلى 500 كيلومتر “قد تكون حميدة”، بسحب وكالة “رويترز”.
وأضاف”نقلوا منظومة صواريخ مشابهة إلى كالينينجراد في 2014 من أجل مناورات عسكرية. قد تكون أيضاً إشارة سياسية - استعراضاً للقوة - للتعبير عن الاستياء من حلف شمال الأطلسي”.