سيتمكن جميع مواطني دول الاتحاد الأوروبي المقيمين في بريطانيا من البقاء في البلاد بعد خروجها من الاتحاد، بحسب ما أعلنت صحيفة بريطانية اليوم السبت نقلا عن مسؤولين حكوميين.
ونشرت صحيفة “ديلي تلجراف” هذه المعلومة فيما ترفض الحكومة البريطانية حتى الساعة أن تضمن علنا إمكانية استمرار هؤلاء المواطنين من الإقامة على أراضيها حين تغادر الاتحاد.
وأوردت الصحيفة بحثا رسميا يشير إلى أن 80 في المئة من 3,6 مليون مواطن من دول الاتحاد الأوروبي يعيشون حاليا في بريطانيا، سيكونون مؤهلين تلقائيا لمواصلة إقامتهم في البلاد عندما ينبغي على لندن فعلا ترك الاتحاد في العام 2019.
واستنادا إلى مشاريع وضعتها وزارة الداخلية، فإن الباقين سيستفيدون من استثناء بحق الإقامة غير المحدودة في المملكة المتحدة.
وأعلنت رئيسة الوزراء البريطانية المحافظة تيريزا ماي أنها تتوقع أن تكون قادرة على ضمان حق مواطني دول الاتحاد الأوروبي بالبقاء في بريطانيا، لكنها أشارت إلى أن ذلك يتوقف على الحقوق التي سيحصل عليها المواطنون البريطانيون المقيمون بدورهم في دول الاتحاد الأوروبي.