قالت معصومة ابتكار، نائب الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إن بلادها تعتبر “جزيرة من الاستقرار” في نظر العديد من العواصم الغربية، وخصوصا فيما يتعلق بقطاع الأعمال والاستثمار.
جاء ذلك في مقابلة لابتكار مع شبكة “CNN” الأمريكية حيث قالت ابتكار: “أتينا للتو إلى برلين برحلة من طهران عبر فيينا، والطائرة كانت مليئة بالسياح المهتمين بالقدوم إلى إيران، الفنادق في إيران محجوزة منذ ستة أشهر وهناك حماس كبير في قطاع الأعمال.”
وتابعت قائلة: “زرت باريس وفيينا وهلسنكي والعديد من العواصم الأوروبية الأخرى حيث لا يقتصر الأمر على اهتمام الناس أو السياح بإيران، بل أيضا قطاعات الأعمال هناك أيضا مهتمة بصورة كبيرة بالتعامل مع إيران والعمل معها، لأنهم يفهمون أن إيران جزيرة استقرار وأن الحكومة الإيرانية تعمل على الحداثة والتطوير وتحسين العلاقات مع العالم.”
وأضافت نائب الرئيس الإيراني: “لدينا بالطبع تحديات ومشاكل، تماما مثل التي تواجهها بريطانيا وأمريكا، وأنا متأكدة أنه لو ألقينا نظرة إلى السياسات في هذه الدول سنلاحظ وجود مشاكل متقاربة.. كما تعلمون الآن، فإن الأوضاع في إيران أفضل بكثير مما كانت عليه في السابق، ونأمل بأن كل هذه المسائل والأمور ستحل في المستقبل، حكومة الدكتور روحاني قامت بالكثير، الآن لدينا أصوات ومطالبات من المجتمع المدني حول أمور منها حقوق المرأة والبيئة وغيرها من المجالات التي ينشطون بها بصورة كبيرة.”