تصدر محكمة جنايات القاهرة، اليوم السبت، حكمها في إعادة محاكمة ٢٥ متهما في قضية “خلية الزيتون”.
وأحالت المحكمة في جلستها الماضية أوراق متهم في القضية إلى المفتي لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامه.
وأصدرت محكمة جنايات أمن الدولة العليا، في يونيو 2014، أحكاما متفاوتة بحق المتهمين، ما بين السجن المؤبد، والسجن من سبع إلى عشر سنوات، إلى جانب الحكم ببراءة عدد من المتهمين، لكن عددا من المتهمين طعنوا على الحكم.
ونسبت النيابة إلى المتهمين تهم “إنشاء والانضمام إلى جماعة أسست خلافًا لأحكام القانون، بهدف تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين.
وقالت تحقيقات النيابة إن الجماعة تسمى “سرية الولاء والبراء” وتدعو إلى تكفير الحاكم وإباحة الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد الشرطة والسائحين الأجانب والأقباط واستحلال أموالهم وممتلكاتهم.