قال النائب طلعت خليل، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إن المصاريف التي تنفقها الحكومة ليست بالكبيرة التي يتخيلها المواطنون، مشيرًا إلى أنه في 2015 كانت إجمالي مصاريف السلع والخدمات 41 مليارا و310 ملايين جنيه، بينما في 2016 تناقصت المصروفات إلى 40 مليار جنيه.

وأضاف "خليل"، في تصريحات لـ"صدى البلد"، أنه يجب زيادة الضغط على الحكومة لتقليل النفقات عديمة الأهمية، للمساهمة في حل الأزمة الاقتصادية.

وأكد النائب أن البرلماني المصري هو أفقر نائب على مستوى العالم، حيث إن دخله يعد من أقل الرواتب والمكافآت للنواب على مستوى العالم، حيث إنه يحتاج لمبالغ ضخمة لينفقها خلال عمله كنائب، مشيرًا إلى أنه يحتاج إلى مصاريف كبيرة في التنقل ومكتب خدمة المواطنين وغيره من المصاريف الإقامة والمعيشة.

وأوضح عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب أن مرتب النائب في حدود من 18 إلى 20 ألف جنيه وهو غير كافٍ لمصاريفه في العمل، حيث إنه ينفق على السيارة والبنزين والسائق حوالي 9 آلاف جنيه شهريًا، قائلًا: "الجاي أقل من الرايح".