احتفلت أندونيسيا، اليوم الأربعاء، بيوم الاستقلال بإغراق 60 سفينة أجنبية صادرتها بتهمة الصيد غير المشروع في المياه الإقليمية للبلاد.
وذكرت وزيرة النقل البحري والثروة السمكية سوسي بودجيا ستوتي، إنه جرى إغراق السفن في 8 مواقع متفرقة في الأرخبيل الأندونيسي، وحسب ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”.
وأشرفت الوزيرة الأندونيسية على عمليات إغراق وتدمير 200 قارب صيد غير قانوني منذ عام 2014.
لكن عملية الإغراق اليوم جرى في مستوى استعراضي أقل مقارنة بمناسبات سابقة، عندما كان يتم تفجير القوارب إلى قطع صغيرة، ويبث تدميرها على الشاشات.