انطلاق التشغيل التجريبي للمستشفى .. و14 عيادة خارجية بدأت في استقبال المرضى

المستشفي بلغت تكلفته وتجهيزه طبيًا 360 مليون جنيه حتى الآن

محافظ كفر الشيخ:

المستشفى الجامعي "مفخرة" ويساهم في تحسين منظومة الصحة

رئيس الجامعة :

تجهيز المستشفي وفقًا لأحدث المواصفات العالمية

أخيرًا وبعد سنوات من العمل الشاق والتخطيط المنظم لجامعة كفر الشيخ، تحت قيادة الدكتور ماجد القمري، رئيس الجامعة، خرج مستشفى كفر الشيخ الجامعي للنور والذي يبلغ تكلفته الإنشائية والتجهيزات الطبية نحو 360 مليون جنيه، ليتحقق حلم أهالي المحافظة والذي طال انتظاره منذ حوالي أكثر من عشرين عامًا، نظرًا لتدنى مستوى القطاع الطبي في المحافظة بكافة المستشفيات العامة والمركزية والوحدات الصحية، حيث ينتظر المستشفى زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي لمحافظة كفر الشيخ لافتتاحه رسميًا.

بدأ المستشفى الجامعي باستقبال الحالات المرضية في 14 عيادة خارجية تشمل كافة التخصصات الطبية منذ بدء التشغيل التجريبي للمستشفى والذي يتضمن تشغيل العيادات الخارجية بجميع التخصصات، بالإضافة إلى أقسام الرمد والأنف والأذن والحنجرة والجلدية واستقبال طلاب الفرقة الرابعة بكلية الطب البشري لتلقي التدريب الإكلنيكي بالمستشفى الجامعي وكذلك طلاب كليات الصيدلية الإكلنيكية والتمريض والعلاج الطبيعي بالجامعة للتدريب.

يتكون مستشفى كفر الشيخ الجامعي من 7 طوابق علي نظام الجناحين و3 مبانٍ خدمية للخدمات الإدارية والفنية والسكن ويضم المستشفى 434 سريرًا ، منها 61 سرير عناية مركزة و13 غرفة عمليات بنظام الكبسولات والتي تُعد من أحدث غرف العمليات عالميًا فضلًا عن تجهيز المستشفى بأفضل وأدق الأجهزة الطبية الحديثة وفقًا للقياسات والمواصفات الطبية العالمية وذلك تحت إشراف الدكتور محمد عبدالعال، أستاذ جراحات القلب والصدر، ومدير عام المستشفى الجامعي.

وانتهت إدارة جامعة كفرالشيخ بقيادة الدكتور ماجد القمري رئيس الجامعة من الدفع بالأطباء المقيمين بالمستشفى من أكفأ الأطباء في كافة التخصصات الطبية التي يحتاجها المستشفى وجار حاليًا الانتهاء منه واستكمال كافة الكوادر البشرية به تمريض وفنيين وموظفين إداريين لاستكمال الهيكل الوظيفي به ، خاصة أن المستشفى بحاجة ماسة إلى أكثر من 600 ممرض وممرضة لتشغيله تشغيلًا كاملًا.

وصرح الدكتور ماجد القمري، رئيس جامعة كفرالشيخ، أن المستشفى تم تجهيزه بأحدث الأجهزة الطبية وفقًا للمواصفات والقياسات العالمية ليقدم خدمة طبية متميزة لأهالي محافظة كفرالشيخ ، موضحًا أن غرف العمليات مجهزة بنظام الكبسولات لعمليات زراعة الأعضاء وجراحة القلب, بالإضافة إلى 61 سرير عناية مركزة بنظم العزل الكامل لتفادي نقل العدوى, وجناح للأشعة يحتوي على أجهزة الأشعة المتقدمة بالإضافة إلى جناح لمعامل التحليل ونقل الدم وأجهزة غسيل الكلى.

وأضاف القمري، أن المشاركة المجتمعية مطلوبة من كافة الفئات والقطاعات والهيئات والمؤسسات والشرائح الاجتماعية ، فهناك دور مجتمعي نأمل أن يشارك في دعم هذا الصرح الطبي الشامخ ، مشيرًا إلى أن المستشفى بحاجة إلى استكمال الأجهزة الطبية به منها شراء مناظير لجراحات القلب والصدر ومناظير لجراحة المخ والأعصاب و المسالك البولية ، وأجهزة وخامات طبية لقسم الأسنان لأن تكاليف تشغيل المستشفى باهظة.

ودعا رئيس جامعة كفر الشيخ، رجال الأعمال والقادرين من أبناء المحافظة ، ومؤسسات المجتمع المدني الخيرية للتبرع لصالح المستشفى على حساب رقم 01000810002 البنك الأهلي المصري– فرع كفر الشيخ، أو حساب رقم 800800 بنك الإسكندرية – فرع كفر الشيخ ، أو حساب رقم 666666 بنك المصرف المتحد فرع كفر الشيخ.

من جانبه، وصف اللواء السيد نصر، محافظ كفر الشيخ، المستشفي الجامعي الجديد بأنه "مفخرة" ، مشيرًا إلى أن هذا المستشفى من أفضل المستشفيات في مصر على الإطلاق – على حد قوله – نظرًا لتجهيزه بأفضل التجهيزات الطبية ووفقًا للقياسات الطبية العالمية ليساهم في تحسين منظومة الصحة بالمحافظة جنبًا إلى جنب المستشفيات العامة والمركزية بالمحافظة.

وأشاد محافظ كفر الشيخ بالجهود المضنية التي بذلها الدكتور ماجد القمري، رئيس جامعة كفر الشيخ، وقيادات الجامعة لخروج هذا الصرح الطبي في صورة مشرفة تليق بمكانة الجامعة كمؤسسة تعليمية وبحثية تساهم في خدمة المجتمع المحلي المحيط بها ، مؤكدًا أن المحافظة تقدم كافة السبل للجامعة وتدعمها باعتبارها منارة علمية وبحثية فريدة على أرض الدلتا وليس في محافظة كفر الشيخ فقط.