غادر القاهرة مساء اليوم الجمعة الدكتور" محمد حاجى عبدالنور" وزير الصحة الصومالى متوجها على رأس وفد إلى نيروبى بعد زيارة لمصر شاركت خلالها فى فعاليات الدورة الـ 63 للجنة الإقليمية لشرق المتوسط بمنظمة الصحة العالمية.

عرض الوزير الصومالى خلال الاجتماعات عددا من القضايا المهمة والخاصة بالواقع الصحى فى الصومال وأهم المستجدات والعناوين المهمة لأهم القضايا التى بحثها الإجتماع ومنها تحسين الوصول إلى التكنولوجيا المساعدة وتوسيع نطاق ممارسة طب الأسرة وطب الحشود والمختبرات الطبية وخدمات نقل الدم.

كما بحث الوزير، مراجعة تنفيذ الإعلان السياسى للأمم المتحدة بشأن الوقاية من الأمراض غير السارية ومكافحتها ومناقشة التقدم المحرز فى الإقليم والوقاية من أخطار التدخين والرعاية الصحية ووضع رؤية واستراتيجية لبلدان الإقليم للمضيّ قُدُمًا نحو التغطية الصحية الشاملة ومناقشة خارطة طريق للوصول إلى التغطية الصحية الشاملة وبحث تعزيز صحة الأم والطفل والتأهب للطوارئ والإستجابة لها، ومستجدّات تطبيق اللوائح الصحية الدولية، والأمن الصحى العالمى.