صرحت المستشارة تهاني الجبالي، نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا الأسبق، أنها قد تعرضت خلال توجدها بمطار القاهرة الدولي للتفتيش من قبِل رجال أمن المطار، و ذلك أثناء إنهاء إجراءات السفر إلى العاصمة اللبنانية بيروت، وذلك لحضور حفل تكريمها على هامش اجتماع اتحاد القانونيين العرب، و أكدت الجبالي في تصريحات صحفية، أنها ألغت سفرها بعد رفضها للتفتيش، و الذي من بينه خلع الحذاء، معلقة على ذلك؛
رفضت التفتيش فى المطار، واعترضت على الإجراءات وألغيت سفري، والتي من ضمنها خلع حذاء، أنا نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا سابقا، وهذا منصب قضائي رفيع ويجب احترامه، وخلع الأحذية للوزراء والمناصب القضائية انتهاك للكرامة الإنسانية”.
و أضافت الجبالي، أنه لا يجب خضوع الوزراء وكبار المسئولين للتفتيش داخل المطار، خاصة أن المطار تحت السيادة المصرية، مشيرة إلى أن الإجراءات الأمنية المشددة التي يتبعها أمن المطار نتيجة لأوامر لجان التفتيش الروسية، شرط لعودة السياحة الروسية إلى مصر، لا داعي لها، و ذلك لأن الأمن المصري يقوم بدوره في ذلك على أكمل وجه .