أصيب سكان مدينة بانكوك عاصمة جمهورية تايلند بالفزع، حينما استيقظوا على غزو من نوع خاص لسحالي عملاقة لمدينتهم، وتحديدا في حديقة لومبيني.

وازداد عدد السحالي المائية العملاقة في تلك الحديقة ليصل عددها إلى 400، وهذا أصاب كل من يذهب إلى تلك الحديقة بالرعب الشديد.

وأبدى الكثيرون غضبهم من هذا الأمر، مما جعل السلطات تتخذ إجراءات لهذا الأمر.