قال سامح عبدالحميد القيادي السلفي إن هناك ضرورة ملحة لتقديم دروس وقائية وعلاجية للمتشددين داخل السجون ولكن هذا الأمر يحتاج لمتخصصين يعرفون الشبهات والرد عليها بإتقان وليس مجرد دُعاة عاديين.

وأضاف عبدالحميد في تصريحات أن المتشددين لديهم بعض العلم الشرعي ويعرفون بعض أقوال الأئمة ولكن بصورة مشوهة ولذلك يحتاجون لشيوخ متمكنين حتى يُصوبوا معلوماتهم ويرشدوهم للإسلام الصحيح.