زارت لجنة إغاثة من مديرية التضامن الاجتماعي بالمنيا اليوم، تحت إشراف مصطفي عبد الله وكيل الوزاره بالمحافظة، موقع انفجار إسطوانة غاز، تسبب في إصابة نحو 22 شخصًا بحروق متنوعة، وذلك أثناء تسليك ماسورة صرف بقرية بني حرام التابعة لمركز ديرمواس، تمهيدًا لصرف إعانات عاجلة للمصابين ، حيث يرقدون هناك بالمستشفيات العامة لتلقي العلاج.

وتفقدت لجنة الإغاثة المباني المواجهة لمكان الحريق، حيث تبين أنه إندلع بسبب محاولة إستخدام إسطوانة غاز، في عمل ضغط يساعد علي غرز وصلة صرف "إيسونة"، وأفلت صمام الإسطوانة مما تسبب في اشتعال اللهب وإصابة المتواجدين من الأهالي.

وتتابع اللجنة حالة المصابين، لصرف إعانات عاجلة لهم حسب شدة وطبيعة الإصابة ومدة العلاج، علي أن يتم الصرف من مديرية التضامن الاجتماعي بأسيوط.