أطلق عدد من أولياء امور طلاب المدارس في مصر، هاشتاج عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، تحت اسم (مدارس مصر بتصلي).

وافتخر أولياء الأمور عبر هذا الهاشتاج بنشر صور لأبنائهم وهم يؤدون الصلاة عمليًا أثناء اليوم الدراسي داخل مدارسهم.

يأتي ذلك ردًا من أولياء الأمور على أحد الإعلاميين الذي رفض علنًا في برنامجه مثل هذه المشاهد، قائلًا : "فناء المدرسة مش معمول للصلاة !".