انفجرت عبوة ناسفة، اليوم/الجمعة/ مستهدفة أحد المواكب الشيعية في منطقة الشعب شمالي العاصمة العراقية(بغداد)، مما أسفر عن إصابة عدد من المدنيين العراقيين.
وقال الناطق باسم قيادة “عمليات بغداد” العميد سعد معن، في تصريح صحفي، إن عبوة ناسفة، وليس انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا انفجرت عصر اليوم مستهدفة موكبا حسينيا في منطقة الشعب شمالي مدينة بغداد ، وتسبب في وقع اصابات بين المواطنين.
على صعيد متصل، تمكنت قوة من اللواء (60) الاتبعة لقيادة عمليات بغداد من العثور على صاروخين من نوع “الخلافة” محلية الصنع لتنظيم (داعش) الإرهابي بمنطقة “العرسان” غربي بغداد، تم تفكيكهما دون وقوع خسائر .. كما نفذ طيران التحالف الدولي غارة ضمن قطاع شمال بغداد أسفرت عن قتل أربعة إرهابيين.
وتشهد العاصمة العراقية عمليات تفجير بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة وهجمات انتحارية بأحزمة ناسفة بين الحين والآخر، يقف وراء تنفيذها تنظيم (داعش) الإرهابي لزعزعة أمن بغداد ، الأكبر من حيث عدد السكان، حيث يبلغ تعدادها حوالي 7 ملايين نسمة، وصنفتها الأمم المتحدة وفق إحصاءات بعثتها بالعراق (يونامي) بأنها الأعلى من حيث ضحايا العنف والإرهاب بين محافظات العراق.