نفى مسئولون في كل من ماليزيا وإندونيسيا صحة الأنباء الأولية التي أشارت إلى اختطاف ناقلة نفط ماليزية، وأوضحوا أن طاقمها أبحر بها إلى اندونيسيا بسبب خلال داخلي يتعلق بالإدارة.
وأوضحت السلطات الماليزية حسبما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” اليوم الأربعاء أن خلافا نشب بين طاقم الناقلة والجهة المسئولة عن تشغيلها، إلا انه تم تسويته، لكن من غير المعروف بعد ما اذا كانت الناقلة ستبحر مجددا إلى ماليزيا.
يشار إلى أن الناقلة (فيير هارمونى) تحمل 900 ألف لتر من وقود الديزل، وكانت الناقلة قد أبحرت من ميناء تانجوج بيليباس فى ماليزيا يوم الإثنين الماضي.