عاد حارس المرمى المخضرم، جيانلويجي بوفون، للحديث عن الخطأ الذي ارتكبه في مواجهة المنتخبيْن الإيطالي والإسباني، والذي كلّف "الأزوري" هدفا تقدَّم به "الماتادور" في النتيجة، قبل أن يعدل الإيطاليون الكفة بهدف لدانييلي دي روسي من ضربة جزاء.

وقال حامي عرين نادي يوفنتوس، في تصريح إعلامي: "لقد كانت تتراقص في ذهني مجموعة من الأفكار حينما كُنت أمتلك الكرة"، مُضيفا: "كنت خائفا من تشتيت الكرة أمام فيتولو، فقررت بذلك تمريرها للمدافع أو الوسط".

كما أشاد بوفون بالعودة التي سجلها المنتخب الإيطالي في النتيجة، مؤكدا أن ذلك تأتَّى بجهد بدني وقوة ذهنية جبارة، بعد تلقي الهدف الأول من فيتولو.

وتحتل كل من إيطاليا وإسبانيا المرتبة الثانية، برصيد 4 نقاط، في المجموعة السادسة، في حين يتصدر المنتخب الألباني المجموعة بست نقاط، عقب جولتيْن من المنافسة.