رهن مسئولو أندية القسم الثانى الذين قاموا بالبيع المنفرد لحقوق البث الفضائى إلى إحدى الشركات، فسخ العقود مع الاخيرة بضرورة وضع اتحاد الكرة معايير خاصة بتوزيع نسب البث الفضائى للموسم الجديد بدورى المظاليم المزمع انطلاقه يوم 17 أكتوبر الجارى.

وكانت شركة فيوتشر نجحت فى الحصول على حقوق البث الفضائى لدورى القسم الثانى لمدة موسمين نظير 66 مليونا و150 ألف جنيه.

وأكد مسئولو منتخب السويس للقائمين على شئون الجبلاية أن فسخ العقود المنفردة مع شركة ميديا ماب مشروط بالعدالة فى التوزيع لنسب البث الفضائى بين كافة اندية القسم الثانى على ان يكون هناك اعتبارات للجماهيرية والشعبية للبعض منها.

يذكر أن أكثر من 25 ناديا قاموا بالبيع منفردا الى شركة ميديا ماب نظير 100 ألف جنيه فى الموسم الى جانب تحملها تكاليف إقامة المعسكرات والملابس الرياضية.