قال حمدى عاصى، وكيل وزراة الزراعة ورئيس قطاع الخدمات والمتابعة سابقا، إن "مصر لديها مليون طن سكر فائض، ومع ذلك تم اعتماد نصف مليون طن استيراد من الخارج، فلماذا هذه الأزمة المتواجدة حاليا للسكر ومن أين أتت؟".

وأضاف عاصى، فى تصريح لـ"صدى البلد"، أنه "لابد من النظر فى الفائض المتواجد من السكر سواء بقطاع الأعمال أو القطاع الاستثمارى والاهتمام بالشركات المصنعة للسكر حتى نكفى أنفسنا من الإنتاج".

وأوضح أنه "لابد من التوسع فى إنتاج سكر البنجر وليس سكر القصب بسبب إنتاج حوالى 300 ألف فدان للقصب، وعدم قدرة الدولة على زيادتهم بسبب النقص فى المياه، فعلينا زراعة البنجر فى الأراضى المستصلحة جديدا، وبها نسبة من الملوحة العالية لزيادة الإنتاج الإجمالى للسكر".

وكانت قد شهدت الأسواق المصرية الفترة الأخيرة ارتفاعا ملحوظا فى سعر السكر مع اختفائه بالأسواق.