أكد المهندس يسرى المغازى، عضو مجلس النواب والقيادى بائتلاف دعم مصر، أن مصر وفى الذكرى الـ43 لنصر أكتوبر العظيم سنة 1973 تسطر تاريخا جديدا للعبور من مرحلة الفقر والتخلف والأزمات إلى دولة جديدة وقوية بنظامها السياسى وشعبها العظيم الذى رفض أن يكون لقمة سهلة فى أيدى المتطرفين والإرهابيين .
وأشار إلى أن ذكرى أكتوبر فخر لكل مصرى وعربى بقدرة الجيش المصرى العظيم على دحر إسرائيل وتلقين جيشها هزيمة نكراء بشهادة كل قادته وجنوده وشهادة العالم أجمع، فهو اليوم الذى هزمنا فيه اليأس وهزمنا فيه الاحباط واستعدنا كرامتنا الوطنية وعزتنا على المستوى القومى والعروبى.
وشدد المغازى أن مصر ستظل قوية بجيشها وإرادة شعبها وقيادتها السياسية الواعية المحبة للوطن والمقدسة لترابه، لافتا إلى أن مصر الآن ووسط مشاكل ضخمة بحاجة إلى روح أكتوبر وبحاجة إلى شحذ الهمم والقوى حتى تقف على قدميها من جديد وتثبت للعالم أجمع أنها دولة إقليمية ولن تستطيع أى قوة أن تهزم إرادتها المستقلة .