رغم التوتر الأمني واستمرار الغارات الجوية الإسرائيلية احتشد الآلاف من قادة و كوادر حركة فتح الفلسطينية فى ساحة الجندى المجهول وسط قطاع غزة عصر اليوم الخميس، مطالبين بوحدة الحركة كضرورة وطنية عاجلة و ملحة، معلنين عن دعمهم الكامل لجهود الرباعية العربية الساعية إلى توحيد فتح وإنهاء الانقسام الوطني الفلسطيني.
متظاهرو حركة فتح فى غزة يرفعون العلم المصري
وقد رفع أبناء حركة فتح شعارات تندد بسياسات إضعاف الحركة وتقويضها بعقد ما سموه بمؤتمر انشقاقي يفصل على مقاس ونوايا أصحاب الأجندات المشبوهة في ظل مناخ وأهداف من شأنها انعدام شرعية المؤتمر بكل ما سيسفر عنه من نتائج، كما ندد التجمع بمشاركة الرئيس الفلسطينى محمود عباس في جنازة شيمعون بيريز، وما أدت إليها من ردود فعل فلسطينية غاضبة داخل وخارج فلسطين وشكلت إساءة بالغة لمكانة فتح والحركة الوطنية الفلسطينية.

الالاف من أبناء حركة فتح يدعون لوحدة الحركة
كما شهد التجمع رفع أعلام فلسطين و صور وشعارات تمجد الشهيد ياسر عرفات (أبو عمار) إلى جانب صور وشعارات تدعم جهود ومواقف القيادى الفلسطينى محمد دحلان فى كافة المجالات الوطنية والفتحاوية والإنسانية، ورفعت المئات من إعلام دول الرباعية العربية وشعارات تشيد بمبادرتهم وتبارك جهودهم.

تظاهرات فى قطاع غزة تطالب بوحدة حركة فتح
مطالب المتظاهرين
وقد تخلل التجمع كلمة باسم الحركة ألقاها النائب أشرف جمعة لخصت رؤية الجموع ومطالبهم الحيوية، مشددا على أن وحدة حركة فتح هي الخطوة الحاسمة لإعادة القضية الفلسطينية الى مكانتها التاريخية، كما حذّر النائب جمعة مما يتم "طبخه" فى الغرف الضيقة إعداد للمؤتمر العام السابع، منبها من خطورة تلك التحركات على وجود وومستقبل فتح، معلنا عن الدعم الكامل للجهود المباركة للرباعية العربية الشقيقة ، مذكرا بما قدمت مصر و الاْردن والمملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة من دعم وعطاء للشعب الفلسطينى.

تظاهرات حاشدة فى غزة تطالب بوحدة حركة فتح
رأى محمد دحلان فى المطالب
وبدوره قال القيادى الفلسطينى محمد دحلان ان احتشاد الآلاف من قيادات وكوادر حركة فتح فى ساحة الجندى المجهول بقطاع غزة رسالة قوية وواضحة لكل من له بصر وبصيرة ، وخطوة أولى فى سلسلة خطوات متصاعدة كما و نوعا ، مؤكدا أن فتح بشيبها وشبابها، بنسائها ورجالها، بقواعدها قبل كوادرها وقياداتها لن تسمح باختطاف و تدمير الحركة خدمة لأغراض مشبوهة تنتهى بتحطيم كل مؤسسات العمل الوطنى وتديم احتلال أرض وشعب فلسطين لأن فتح تفهم وتقدر جهود وإرادة وتضحيات و أمانى أبنائها.

تظاهرات تدعو لوحدة حركة فتح فى غزة
وتوجه "دحلان" عبر تدوينة على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" بتحية اعتزاز واكبار للذين نظموا وشاركوا في هذه التظاهرة الواعية والشجاعة، معبرين عن إرادة ورغبات كل الفتحاويين في الوحدة والتماسك والاستعداد لمجابهة الأخطار ، وعلى رأسها نوايا الانقسام عبر مؤتمر يعد له وفقا لمصالح وأهواء فرد أو أفراد ، مضيفا: "معا وسويا لحماية فتح ووحدتها كضرورة وطنية حاسمة من أجل تحرير فلسطين."

مشاركة نسائىة فى تظاهرات تدعو لوحدة فتح فى غزة
يذكر أن الرباعية العربية طرحت مبادرة للم الشمل الفلسطينى فى محاولة لرأب الصدع الداخلى وتحقيق المصالحة الداخلية بين أبناء حركة فتح لتقوية جبهة الحركة الرائدة فى العمل الوطنى الفلسطينى، على أن تجرى تحركات واسعة للمصالحة بين حركتى فتح وحماس وتوحيد الوطن الفلسطينى المنقسم بين الضفة وقطاع غزة.

متظاهرون فى غزة يرفعون أعلام دول الرباعية العربية التى تسعى للم الشمل الفلسطينى
وتعانى حركة فتح فى السنوات الأخيرة من انقسام أضعف الحركة أمام حركة حماس التى تهيمن على الأوضاع فى قطاع غزة، وتسعى للتمدد بشكل أكبر فى مدن الضفة الغربية على حساب حركة فتح التى تعتبر حاملة المشرو ع الوطنى الفلسطينى ورائدة العمل الوطنى على مدار سنوات طويلة.

أبناء حركة فتح يتظاهرون فى غزة لتحقيق المصالحة الفتحاوية
المؤتمر العام السابع لفتح
وتستعد حركة فتح للمؤتمر العام السابع للحركة للبحث فى القضايا العالقة وهو المؤتمر الذى من المتوقع أن ينعقد منتصف نوفمبر المقبل فى ظل توقعات بفشل المؤتمر فى الخروج بنتائج وتوصيات مثرة مع استمرار حالة الانقسام الداخلى الفلسطينى بين حركة فتح وأبنائها من جهة وما بين حركتى فتح وحماس من جهة أخرى.

تظاهرات فى غزة تدعو لإنهاء الإنقسام الفتحاوى وتوحيد الحركة