يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة حول سوريا الجمعة غداة تحذير مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا من أن الأحياء الشرقية لحلب ستدمر بالكامل بحلول نهاية العام، اذا ما استمرت الغارات الجوية الروسية والسورية، بحسب دبلوماسيين.

ونقلت صحيفة الرأي العربية عن دبلوماسيون قولهم إن الجلسة التي دعت اليها روسيا ستتخللها عند الساعة "14,00 ت غ" احاطة عن الوضع في سوريا يقدمها دي ميستورا عبر الفيديو من جنيف.