اكد الفنان محمود ياسين، علي صداقته القوية بالفنان حسين فهمي، منذ فيلم الرصاصة لا تزال فى جيبي، مؤكدا انه كان في الفيلم مجندا ولكن فهمي كان ضابطا بالجيش المصري.

واضاف ياسين فى تصريحات تليفيزيونية، عن كواليس الفيلم، ان الفنان سعيد صالح، كان يقوم دائما بالمزاح مع الجنود الحقيقيين المشاركين فى الفيلم، وكان يصنع جوا من البهجة والسعادة فى المعسكر.

وأوضح انهم كانوا ينامون اثناء تصوير الفيلم، بالثكنات الحربية، ووسط القادة والجنود المصريين.