صرح مؤسس موقع ويكيليكس، جوليان أسانج، أن لديه أدلة تؤكد ارتباط المرشحة للرئاسة الأمريكية، هيلاري كلينتون بـ "داعش".

ذكر موقع "The Political Insider" أنه وفقا لأسانج، كلينتون لم تكن على اتصال بالإرهابيين فحسب، بل وكانت ترسل أسلحة أمريكية لهم عندما كانت وزيرة للخارجية الأمريكية. وكانت ترسل الأسلحة إلى قطر ومن ثم يتم تسليمها للمسلحين الليبيين للإطاحة بمعمر القذافي.