غادر القاهرة مساء الخميس القيادى الفلسطينى محمد دحلان عضو المجلس التشريعى متوجها بطائرة خاصة إلى أبوظبى بعد زيارة لمصر إستغرقت أسبوعا بحث خلالها آخر التطورات على الساحة الفلسطينية.

وكان " دحلان " كتب على صفحته بموقع التواصل الإجتماعى فيس بوك قائلا: "إحتشاد الآلاف من قيادات و كوادر حركتنا فتح عصر الخميس فى ساحة الجندى المجهول بقطاع غزة رسالة قوية وواضحة لكل من له بصر و بصيرة ، وهى خطوة أولى فى سلسلة خطوات متصاعدة كما و نوعا ، لأن فتح بشيبها و شبابها ، بنسائها و رجالها ، بقواعدها قبل كوادرها وقياداتها لن تسمح بإختطاف وتدمير الحركة خدمة لأغراض مشبوهة تنتهى بتحطيم كل مؤسسات العمل الوطنى وتديم إحتلال أرضنا و شعبنا، وأن فتح تفهم وتقدر جهود وإرادة و تضحيات وأماني أبنائها وأتوجه بتحية إعتزاز و إكبار لكل الأخوات و الأخوة اللذين نظموا و شاركوا فى هذه التظاهرة الواعية و الشجاعة ، معبرين عن إرادة و رغبات كل الفتحاويين فى الوحدة و التماسك و الإستعداد لمجابهة الأخطار و على رأسها نوايا الإنقسام عبر مؤتمر يعد له وفقا لمصالح و أهواء فرد أو أفراد و أقول لكم جميعا معا و سويا لحماية فتح و وحدتها كضرورة وطنية حاسمة من أجل تحرير فلسطين".