أكد وزير الخارجية الايطالي باولو جينتيلوني اليوم الخميس، أهمية الاتفاقية الموقعة بين تركيا والاتحاد الأوروبي في مارس الماضي لمنع الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا.

ونقل راديو "سوا" عن جينتيلوني قوله في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي مولود جاويش اوغلو في انقرة ، أن الاتفاقية يتم تنفيذها بشكل تدريجي وهي تشمل جميع اللاجئين من مختلف دول العالم .

وأضاف أن تركيا تعمل مع الاتحاد الأوروبي بشفافية في ما يتعلق بقضية اللاجئين .. مشيرا إلى أن الاتحاد يعمل على تحسين ظروف اللاجئين في تركيا.

وأشار إلى أن الاتفاقية شملت إعفاء المواطنين الأتراك من تأشيرة الدخول إلى أوروبا.

من جانبه ، أكد جاويش اوغلو ضرورة الالتزام بما وقعت عليه تركيا والاتحاد الأوروبي في مارس الماضي ، داعيا الاتحاد الى تسريع عملية صرف المساعدات المالية التي وعد بها والبالغة ثلاثة مليارات يورو لسد احتياجات اللاجئين في تركيا.