كشف اللواء طيار إيهاب عبد العزيز، بطل حرب أكتوبر، عن تعرض طيارته لصاروخ يوم 21 أكتوبر وقفز من ارتفاع حوالى 135 مترا، وفتح الباراشوت على حوالى 25 مترا من الأرض، لافتاً إلى أنه سار قليلاً ووجد جنود إسرائيليين أوقفوه، وتعاملوا معه برعب كأنه يرتدى حزاماً ناسفاً.
وأضاف الطيار المقاتل، خلال لقائه مع الكاتب الصحفى خالد صلاح رئيس مجلس إدارة وتحرير اليوم السابع، والإعلامية نجوى إبراهيم، خلال احتفالات قناة "النهار" بالذكرى 43 لحرب أكتوبر، تحت عنوان "أكتوبر العزة والكرامة"، أنه تم التحقيق معه من قبل شارون، وسأله هل يعرفه أم لا؟، وأجابه بنعم عن طريق التليفزيون، وسأله هل ضرب أهداف فأجاب بنعم لكن لم يحدد الأماكن التى ضرب فيها، موضحاً أنه تم أسره يوم 21 أكتوبر وعاد يوم 21 نوفمبر.