أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما، اليوم الخميس، حالة الطوارئ بولاية فلوريدا، التى تواجه إعصار "ماثيو" الذي ضرب مؤخرًا هايتي والدومينيكان.

وذكرت شبكة أيه بي سي نيوز الإخبارية الأمريكية أن أوباما أمر بتقديم مساعدات فيدرالية؛ لتعزيز قدرة السلطات المحلية في فلوريدا على مواجهة الآثار المدمرة للإعصار.

وأضافت الشبكة الأمريكية أن الأمر الصادر عن أوباما أجاز أيضًا التنسيق بين وزارة الأمن الداخلي والوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ بغرض التخفيف من حدة معاناة سكان فلوريدا.

تجدر الإشارة إلى أن إعصار "ماثيو" أسفر عن مصرع 108 أشخاص في هايتي وحدها.