نظم قطاع حماية الطبيعة بوزارة البيئة من خلال محمية سيوة الطبيعية احتفالية بمناسبة انتصارات أكتوبر المجيدة بقرية الجارة التي تقع بنطاق المحمية وبالتعاون مع رئيس القرية والإدارة التعليمية بالإضافة إلى شيخ القبيلة، وبمشاركة مركز إعلام سيوة، وذلك استمرارا لدور المحمية في نشر الوعي البيئي والثقافي والاجتماعي للقرية.

تضمن الاحتفال قيام إدارة محمية سيوة باهداء علم مصر لقرية الجارة وتوزيع دليل محمية سيوة على كل عائلات القرية، بالإضافة إلى رفع علم مصر من قبل جميع طلاب وطالبات مدرسة القرية والطواف حول القرية يتقدمهم شيخ وعواقل القرية كما قامت إدارة الأوقاف بعمل ندوه عامة لجميع سكان وأهالي القرية عن انتصارات أكتوبر المجيدة وأهمية حب الوطن والمحافظة على ترابه، وكيف أن شهداء القوات المسلحة ضحوا بأرواحهم وحياتهم في سبيل حب الوطن، وهو ما يؤكد على ضرورة حماية الوطن والمحافظة عليه وعدم تلويثه.

جدير بالذكر أن قطاع المحميات الطبيعية بالوزارة من خلال ادارة محمية سيوة يقوم بدعم أهالي وسكان قرية الجارة، وهي المجتمع الوحيد الآهل بالسكان بالمحمية اجتماعيا واقتصاديا ويبلغ عدد سكانها 618 نسمة فقط.