الريال يعانى بنسبة 46% من المباريات التى لم يسجل فيها رونالدو
قالت صحيفة "ماركا" تحت عنوان "رونالدو هم بحاجة إليك"، إن ريال مدريد يتعثر بنسبة 46% من المباريات التى لا يُسجل فيها الدون، حيث أن الفريق الملكى يعتمد على المهاجم البرتغالى منذ وصوله إلى ملعب "سانتياجو برنابيو" فى صيف 2009 الذى سجل تلت أهداف الريال خلال هذه الفترة.
ريال مدريد يعانى من مشكلة حقيقية خاصة أنه يتعادل أو يخسر فيما يقرب من نصف عدد المباريات التى لم يسجل فيها رونالدو.
وأشارت الصحيفة المدريدية إلى أن رونالدو بحاجة للعودة إلى مستواه بسبب العادة السيئة لريال مدريد بالاعتماد على أهداف اللاعب لتحقيق الانتصارات.
جدير بالذكر أن ريال مدريد تعادل فى أخر 4 مباريات بالليجا ودورى أبطال أوروبا، حيث لم يسجل خلال الدون سوى هدفًا ضد بوروسيا دورتموند الألمانى، بينما سجل هدفًا واحدًا من أصل 4 مباريات شارك فيها بالدوري الإسباني منذ بداية الموسم.
إنييستا يحتفل بمرور 20 عامًا على انضمامه لبرشلونة
على جانب أخر، يحتفل أندريس إنييستا لاعب وسط برشلونة الإسبانى بمرور 20 عامًا منذ أول ظهور له بقميص البلوجرانا يوم 6 أكتوبر عام 1996، حيث انضم اللاعب المُلقب بـ"الرسام" لأكاديمية شباب البارسا.
حارس فالنسيا: التصدي لركلات الجزاء ميزتى منذ الصغر
أكد البرازيلي دييجو ألفيس حارس فالنسيا الإسباني الذى تصدى لثلاث ركلات جزاء في آخر ثلاث جولات بالليجا، وأصبح أكثر حارس يتصدى لركلات جزاء في تاريخ الليجا، أنه اعتاد منذ الصغر على التعامل مع ركلات الجزاء وأن الأمر أصبح طبيعيا بالنسبة له.
يشار إلى أن دييجو ألفيس أصبح أكثر حارس مرمى تصدى لركلات الجزاء في تاريخ الدوريالاسباني بـ 17 تصدى من جملة 35 ركلة.
وقال الحارس البالغ من العمر 31 عاما "ليس هناك سر، دائما ما أقول إن كل شخص لديه مميزات وأنا جيد ف ركلات الجزاء.. المرمى كبير.. عندما يركل أحد ضربة جزاء، يكون لديك خيارات كثيرة، ولكني دائما ما أكون محظوظا بهذه الميزة التي لدي منذ الصغر، وأصبح الأمر يحدث بشكل طبيعي. لا أبحث عن أرقام قياسية".
ونفى اللاعب أن يكون ينوي فى الرحيل عن الخفافيش واتهم الصحافة بالحديث عن رحيله من أجل إثارة الجدل، وقال "أنا هنا لألعب كرة القدم، وهنا منذ ست سنوات وأعرف الكثيرين منكم، وأعرف ما تسعون إليه من خلال ردودى، ولكني أريد الناس أن تعرف أنني سعيد بوجودى هنا".
#فيديو || حارس مرمي فالنسيا دييجو ألفيس يتألق و يتصدي لـ ضربتين جزاء أمام اتليتكو مدريد pic.twitter.com/Z3pNkJemaI
— 25 فبراير الرياضية (@25FebSports) ٢ أكتوبر، ٢٠١٦