دخل السفير حسين هريدي مساعد وزير الخارجي الأسبق، في نوبة بكاء على الهواء مباشرة، حيث لم يتمالك دموعه أثناء حديثه عن عودته عقب انتهاء حرب أكتوبر.
وأضاف هريدي في مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح دريم” المذاع على شاشة “دريم 2”، اليوم الخميس، أنه عقب عودته من الحرب، كان يرتدي الزي العسكري، واستقل إتوبيس، ووجد نظرة المواطنين لهم نظرة جميلة جدًا، وانهار في البكاء، متوجهًا بالاعتذار للمشاهدين.