أعلن المحاسب حسام الدين إمام محافظ الدقهلية أنه تم تحقيق نتائج جيدة في إطار الأعمال والإجراءات التي تم اتخاذها والجارية لمنظومة التصدي للسحابة السوداء (نوبات التلوث الحادة) بالمحافظة لهذا العام 2016 وذلك بالتنسيق والتعاون بين الأجهزة المعنية بالحافظة ووزارة البيئة والإدارة المركزية لإقليم شرق الدلتا.

وأوضح أن ما تم حصاده من محصول الأرز حتى اليوم قد بلغ 335,141 ألف فدان من إجمالي المساحة المزروعة بالمحافظة والتي تبلغ 414,449 ألف فدان وبنسبة حصاد بلغت (80,8 %) أما بخصوص مشروع المزارع الصغير فقد تم إنتاج 9727,600 طن من السماد العضوي بنسبة تنفيذ (27%) وإنتاج 604,200 طن من الأعلاف وبنسبة تنفيذ (15,1%).

كما أعلن المحافظ أنه قد قامت الأجهزة المعنية بزيارة مواقع تجميع القش وتبين أن هناك (17 موقعا) تقوم بالعمل فيها شركة إيكارو وتعمل جميعها وقامت بتجميع 12765,101 طن حتى اليوم أما مواقع التجميع التابعة لبروتوكول الجمع فيوجد منها عدد (170) موقعا وقامت بتجميع 502,215 طن قش سائب من خلال (14) موقعا وتجميع 1351,925 طن مكبوس وبإجمالي 1854,140 طن اليوم ليبلغ الإجمالي العام لما تم تجميعه بمواقع البروتوكول 52122,914 طن حتى اليوم.

أما عن مصادر التلوث فقد تم القيام بـ(55) حملة تفتيش بالمرور على 502 منشأة حتى اليوم وحول حملات فحص عوادم السيارات فقد تم فحص عدد 5613 سيارة تبين منها عدد 5070 مطابقة وعدد 543 مخالفة وطلب عدد منها إعادة الفحص والتصالحات وتم ذلك من خلال عدد 13 حملة لإجمالي عدد سيارات بلغ 223 تبين منها مطابقتها.

أما بخصوص محاضر حرق القش فقد بلغ عددها حتى اليوم 986 محضرا، وحول المرور على المقالب فقد تم زيارة 44 موقعا تبين منها وجود 8 مرات حرائق تم السيطرة منها على 7 مواقع وجاري التعامل مع الأخير وقد بلغ الإجمالي العام للمخلفات الزراعية التي تم تجميعها بمحافظة الدقهلية لعام 2016 عدد 64888,015 طن.

وقد أكد محافظ الدقهلية على أن كافة الأجهزة التنفيذية المختصة بالمحافظة قد اتخذت كل الإجراءات والوسائل اللازمة للتصدي ومنع نوبات التلوث وحرق القش حرصا على صحة وسلامة المواطنين وحفاظا على نظافة البيئة.