هنأت منظمة المرأة العربية، والاتحاد العام للجاليات المصرية في الخارج، الرئيس عبد الفتاح السيسي بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين لانتصارات أكتوبر المجيدة.

وبعثت مدير عام منظمة المرأة العربية السفير مرفت تلاوي برقية تهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي بمناسبة الذكرى المجيدة، وجاءت نصها كالتالي" أتشرف بأن أرفع لفخامتكم أسمى آيات التقدير وأهنئكم بالذكرى الثالثة والأربعين لحرب أكتوبر المجيدة التي حقق فيها الجيش المصري العظيم إنجازا عسكريا واستراتيجيا كبيرا شهد به العالم وسجله التاريخ بكل فخر واعتزاز، راجين لفخامتكم وللجيش المصري الشجاع دوام التوفيق والسداد، ولمصر العزيزة دوام التقدم والازدهار تحت قيادتكم الكريمة".

وأكدت السفير تلاوي ـ في بيان أصدرته اليوم ـ ما جاء في توصيات ندوة عقدت سابقا في إطار الاحتفال بهذه المناسبة من ضرورة إحداث تغيير كبير في منظومة القيم الاجتماعية باسترداد قيم الثقة بالنفس، والتخطيط السليم والتنظيم الفعال والتدريب الجاد، وكذلك الممارسة الناجحة لعملية صناعة القرار واتخاذه على أساس علمي سليم واكتساب خبرة إدارة الصراع بنجاح برغم صعوبة الظروف، وإعطاء دفعة كبيرة للدور التنموي، والاجتماعي للقوات المسلحة في المجتمع المصري.

وطالبت تلاوي أبناء الشعب المصري بالتحلي بروح أكتوبر العظيم من تحمل، وصبر للظروف الاقتصادية، والاجتماعية الصعبة التي تمر بها البلاد حاليا، مشيرة إلى أن هذه الروح هي التي أدت إلى الانتصار المجيد عام 1973 وهي دعوة للتغلب على الصعاب، وتحقيق المعجزات.

من جهته، هنأ الاتحاد العام للجاليات المصرية في الخارج الرئيس عبد الفتاح السيسي بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين لانتصارات أكتوبر المجيدة.

وذكر الاتحاد العام للمصريين في الخارج، في بيان له اليوم الخميس، ممثلا في مجلس إدارته، وجميع رؤساء الاتحادات الفرعية بجميع أنحاء العالم أنه يتقدم بأسمى آيات التهاني إلى الرئيس السيسي، وإلى القوات المسلحة المصرية بمناسبة هذا النصر المجيد الذي أدهش العالم أجمع عن جراءة، وشجاعة الجندي المصري في القتال..مؤكدا أن ما يقوم به الرئيس السيسي حاليا لنهضة مصر وتحويلها إلى دولة حديثة يأملها المصريون يعد انتصار جديدا لمصر وللمصريين.