ألقت الإدارة العامة لمباحث الآداب بوزارة الداخلية، القبض على فتاة ليل تستدرج الرجال لممارسة الرذيلة مقابل 700 دولار بأكتوبر.

البداية عندما وردت معلومات إلى اللواء أحمد عبد الغفار مساعد وزير الداخلية مدير الإدارة العامة لمباحث الآداب، تفيد قيام "أسماء. ع" مسجلة آداب بعرض نفسها على موقع إباحي على الانترنت وقيامها باستدراج راغبي المتعة لممارسة الرذيلة مقابل 700 دولار في الليلة الواحدة.

على الفور تم تشكيل فريق بحث ضم اللواءين وليد رشدي وأسامة عايش نائبي المدير، لسرعة القبض على المتهمة.

وعقب تقنين الإجراءات وبعمل العديد من الأكمنة تمكن العميد عماد عكاشة رئيس قسم التحريات والعقيد أحمد حشاد وكيل إدارة النشاط الداخلي والعقيد حسن النجار والمقدمان شريف هلال وعمرو مطر والرائد سيد عبد الغفار، من القبض على المتهمة داخل شقتها بشارع عمر بن الخطاب بأكتوبر وضبط بصحبتها "أحمد.م"، طالب بكلية هندسة، وبمواجهتهما اعترفا بممارسة الدعارة.

تم تحرير المحضر اللازم، وتولت النيابة التحقيق.