وقع المهندس محسن صلاح، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب، والشيخ سلطان الغرير، رئيس مجلس إدارة شركة الغرير للعقارات عقد إنشاء عدد 2 مبنى فندقى بوسط دبى، بقيمة 55 مليون درهم إماراتى.

وأوضح المهندس محسن صلاح، أن ذلك العقد يأتى كمرحلة أولى ضمن مجموعة مشاريع تصل قيمتها إلى 600 مليون درهم إماراتى.

وأضاف أن المبنى الواحد مكون من دور أرضى وأربعة طوابق للاستخدامات الفندقية وبمسطح مبان قدره 350 ألف قدم مربع وجارٍ طرح 10 مبان أخرى على أن يبدأ التنفيذ فى يناير من العام القادم.

وعن الأعمال التى تقوم الشركة بتنفيذها أكد "صلاح" أن المقاولون العرب قامت بتنفيذ العديد من المشروعات بدولة الإمارات ويجرى حاليًا الانتهاء وتسليم مبنى بارتفاع 72 طابقًا كما تقوم الشركة بتنفيذ مبنى مكون من 65 طابقًا ومن المقرر الانتهاء منه فى 2020 وكذلك يجرى العمل فى مبنى مكون من 35 طابقاً وينتهى العمل به فى أول 2018، مضيفاً أن الأعمال الجارية بدولة الإمارات تبلغ 450 مليون درهم.

وأعرب م. محسن صلاح عن سعادته بوجود الشركة بالسوق الإماراتية وما تتمتع به من سُمعة طيبة وسط المنافسة الكبيرة هناك.

حضر توقيع العقد كل من المهندس منجد العلمى، نائب رئيس مجموعة الغرير العقارية، والمهندس كريم إسماعيل، مدير مشروعات مجموعة الغرير، والمهندس محمد عصام، مدير فرع المقاولون العرب بدولة الإمارات.