صرح السفير نزيه النجارى، سفير مصر لدى لبنان، بأن السفارة تواصل جهودها من أجل خدمة مصالح المواطنين المصريين بلبنان والتعامل مع التحديات التى تواجه بعضهم.

وأشار النجاري، فى تصريح له اليوم، الخميس، إلى تدخل السفارة لدى الجهات اللبنانية المختصة للإفراج عن قبطان بحرى ألقى القبض عليه تنفيذا لقرار من الإنتربول العربى لملاحقته قضائيا بدولة الإمارات، إلا أنه بعد ذلك ثبت سقوط الدعوى المقامة ضده.

كما لفت إلى قيام السفارة بجهد إنسانى لجمع نفقات علاج أحد المواطنين المصابين فى حادث سيارة بعد أن عجز المواطن وأسرته عن سداد النفقات المستحقة لدى أحد المستشفيات اللبنانية، إلى أن تمكن المواطن من العودة سالما إلى أرض الوطن.

وقال السفير النجارى إن السفارة تمكنت من مساعدة سيدة مصرية تقيم بالقاهرة فى إعادة التواصل مع كريمتها الموجودة بلبنان بعد فترة انقطاع بينهما امتدت إلى 3 سنوات، وكانت الابنة قد سافرت إلى لبنان بشكل مفاجئ وأقامت به لأسباب خاصة، موضحا أن إنجاز هذا التواصل تطلب تنسيقا محكما بين السفارة وجهات لبنانية عدة لاستخلاص البيانات المطلوبة.

وأضاف أن تلك أمثلة محدودة لجهود تبذلها السفارة المصرية فى بيروت لرعاية مواطنيها بلبنان، وأن السفارة تتابع بشكل يومى قضايا المواطنين أمام الجهات القضائية اللبنانية ووزارة العمل والمديرية العامة للأمن العام، مشيرا إلى اجتماعه مؤخرا مع اللواء عباس إبراهيم، المدير العام للأمن العام.

وأشار إلى الزيارات الدورية التى تقوم بها السفارة للسجون اللبنانية لمتابعة أوضاع الموقوفين المصريين وتيسير تنفيذ إجراءات الإفراج عنهم فور صدورها، كما نوه إلى التنسيق القائم بين السفارة والأمن العام لإنهاء إجراءات عودة المواطنين المخالفين لشروط الإقامة اللبنانية إلى مصر بناءً على طلبهم أو عقب صدور قرار من الأمن العام بمغادرتهم لبنان.

وأكد أن السفارة تواصل إنجاز المعاملات القنصلية الأخرى مثل إصدار الجوازات وشهادات الميلاد المصرية وتحرير التوكيلات للغير وتقديم المشورة القانونية للمواطنين الراغبين فى ذلك.

وشدد السفير نزيه النجارى على ترحيب السفارة بتلقى طلبات واستفسارات وملاحقات المواطنين عبر الحضور الشخصى لمقرها خلال جميع أيام الأسبوع أو عبر التواصل على هاتفها 009611825566 أو من خلال التفاعل مع الصفحة الرسمية للسفارة على موقع التواصل الاجتماعى التى تم إطلاقها مؤخرا فى إطار الجهود الرامية لتعزيز التواصل مع المواطنين المقيمين فى لبنان.